المنتدى الرسمي للشيخ رجب ديب حفظه الله تعالى

عــــنــــدمــــا يـــجــــتـــمـــع الـــخــــيـــال مـــع الــــواقـــع فـــي تــــفــــكـــيـــر حــــر
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الزنجبيل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة الحرمين
عضور جديد
عضور جديد


انثى عدد الرسائل : 3
العمر : 33
الموقع : حلب
العمل : طالبة
المزاج : رايقة
تاريخ التسجيل : 27/04/2009

مُساهمةموضوع: الزنجبيل   السبت مايو 09, 2009 9:14 pm

الزنجبيل ، الكنز الذي لانعرف قيمته




قال تعالى :

ويسقون فيها كأساً كان مزاجها زنجبيلا
عيناً فيها تسمى سلسبيلا


يكفيه فخراً أن الله ذكره في كتابه الكريم




محاضرة عن هذه النبتة العجيبة
قال الطبيب المحاضر :


إنه أكسير الشباب ورونق الجلد ومنوم ومهديء
لو عرف الناس حقيقته مااستعملوا العلاجات الكيميائية
إنه سلاح الأكسدة المسببة للسرطانات
وماتخلفه المقليات والنباتات الملوثة

ان الجاف المطحون أشد فعالية من الطازج
وخير فترة لتناوله بعد أي وجبة بساعتين
وأن يكون بمفرده ولايضاف له شيء

وأضاف : لي قريبة أرهقها الأرق
وكان الليل بالنسبة لها عذاب
ولايعرف عذاب الأرق إلا من عاشه

ناولتها كأس من مغلي الزنجبيل المطحون
ورفضته في البداية ، خوفاً من حدّيته
لكني أجبرتها عليه

كانت تلك الليلة مدعوة لمسابقات مدرسية
وكان الحفل بعد المغرب
رجعت في الساعة العاشرة وقد ذهلت
قالت كنت اغالب النعاس أثناء الحفل
ونامت تلك الليلة نوما عميقا
ومن بعد ذلك أصبح الزنجبيل في بيتها
رقم واحد في العلاج


لنتعرف أكثر عن هذا الكنز
بعض مما ذكر عن الزنجبيل في كتاب
شفاء العليل في عجائب الزنجبيل
تأليف : أبي الفداء محمد عزت محمد عارف



الزنجبيل في الطب النبوي


قال أبو سعيد الخدري رضى الله عنه :
هدى ملك الروم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم
جرة زنجبيل ، فأطعم كل إنسان قطعة ، وأطعمني قطعة

وقال ابن القيم رحمه الله في كتابه الطب النبوي :

- الزنجبيل معين على الهضم
- مليّن للبطن تليينا معتدلا
- نافع من سدد الكبد العارضة عن البرد والرطوبة
- ومن ظلمة البصر الحادثة عن الرطوبة كحلا واكتحالا
- معين على الجماع
- وهو محلل للرياح الغليظة الحادثة في الأمعاء والمعدة
- وهو بالجملة صالح للكبد والمعدة



معنى قوله تعالى : مزاجها زنجبيلا

المزاج من المزج :
أي الخلط في الشراب بما يحسّن طعمه ويجعله لذيذا


ومنه مزاج البدن
وهو ما يمازجه من الصفراء ، والسوداء ، والحرارة ، والبرودة

وروى أبو مقاتل عن أبي صالح عن سعد عن أبي سهل
عن الحسن رضى الله عنه قال

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
أربع عيون في الجنة :

عينان تجريان من تحت العرش
إحداهما التي ذكر الله يفجرونها تفجيرا
والأخرى الزنجبيل

والأخريان نضاختان من فوق العرش
إحداهما التي ذكر الله عينا فيها تسمى سلسبيلا
والأخرى التسنيم

ذكره الترمذي الحكيم في نوادر الأصول




وقال ابن كثير في (تفسيره ج 4 ص 456):

وقوله تعالى :

ويسقون فيها كأسا كان مزاجها زنجبيلا

أي ويسقون ، يعنى الأبرار
أيضا في هذه الأكواب كأسا : أي خمرا

كان مزاجها زنجبيلا

فتارة يمزج لهم الشراب بالكافور وهو بارد
وتارة بالزنجبيل ، وهو حار ليعتدل الأمر


و للعلم خمر الجنة لا يسكر ولا يضر
بل شراب لذيذ لتجنبهما خمر الدنيا الملعونة
التي تذهب بالعقل وصدق الله :
لا فيها غول ولا هم عنها ينزفون
سورة الصافات :47
أي لا كحول




أصل الزنجبيل

هو نبات ينبت تحت التربة
وهو عروق عقدية
ولونه إما سنجابي أو أبيض مصفر
وله رائحة نفاذة مميزة طيبة يعرف بها
وهو حار الطعم ، لاذع
وهو كدرنات البطاطس
ولا يطحن إلا بعد تجفيفه
وتكثر زراعته بالصين والهند وباكستان وجامايكا



والزنجبيل له زهور صفراء ذات شفاه أرجوانية
ولا يستخرج الزنجبيل إلا عندما تذبل أوراقه الرمحية
ولابد من وضع أوزمات الزنجبيل في الماء ليلتين
ويتشبع بالماء لكيلا يغزوه السوس سريعا

ولحفظ الزنجبيل أطول فترة ممكنة
يخزّن في أماكن غير مغطاة مع نبات الصعتر
الذي تغطيه به أو يوضع مع الفلفل الأسود



وأفضل أنواع الزنجبيل الجامايكي بجامايكا



تحتوي ريزومات الزنجبيل على زيوت طيارة
وراتنجات أهمها الجنجرول ومواد نشوية وهلامية



فوا ئده :

- لتطييب نكهة الطعام
- طارد للغازات والرياح
- يدخل في تركيب أدوية توسيع الأوعية الدموية
- معوّق وملطف للحرارة
- يدخل في تركيب وصفات زيادة القدرة الجنسية
- يدخل في علاج آلام الحيض
- يزيد في الحفظ
- يقوّي المعدة
- ويبعث الهضم
- ويتغرغر به
- ويقوّي الأعصاب
- يقوّي الجهاز المناعي بالجسم لتنشيطه الغدد
- اي انه مضاد حيوي طبيعي
- يقوّي الهرمونات والدم
- يفتح السدد ويطرد البلغم إذا مضغ مع المستكي
- منشط لوظائف الأعضاء
- مسخن ، مطهر ، مقوّي
- ويجلو الرطوبة عن الرأس والحلق
- جيد لظلمة البصر كحلا وشربا
- ينفع من سموم الهوام
- وينفع من الهرم / الشيخوخة
- ينفع الكلي والمثانة والمعدة الباردة
- ويدرّ البول
- جيد للحمى التي فيها نافض وبرد




طريقة الاستعمال :

تغلى ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل
في نصف كوب ماء ويحلى بالسكر
ويشرب بعد الفطور أو بعد العشاء




اسمه بالإنجليزي: ginger

و بالفرنسي : gingerbread





ملاحظات مهمة قبل استعماله

الزنجبيل تضعف فاعليته بعد سنتين
لأنه يصاب بالتسوس لرطوبة فيه
ويمكن حفظه بوضعه في فلفل أسود
فينبغي مراعاة استعمال زنجبيل جديد
وذلك بجميل رائحته النفاذة
ورونق لونه الموتار الفاتح المقارب للسمني المصفر
ويكون خاليا من العيدان والشوائب إذا كان مطحونا




طريقة العلاج من بعض الأمراض التي يعالجها الزنجبيل



لتقوية الذاكرة وللحفظ وعدم النسيان

يؤخذ من الزنجبيل المطحون قدر 55 جرام
ومن اللبان الدكر ( الكندر) 50 جرام
ومن الحبة السوداء50 جرام

تخلط معا وتعجن في كيلو عسل نحل
وتؤخذ منه ملعقة صغيرة على الريق يوميا
مع صنوبر وزبيب



لعلاج الصداع والشقيقة :


يعجن الزنجبيل المطحون قدر ملعقة صغيرة
في فنجان زيت زيتون ويدلك منه مكان الألم
مع شرب مغلي الزنجبيل مع النعناع
وحبة البركة



لعلاج العشي الليلي :

يشرب كوب عصير جزر
عليه نصف ملعقة زنجبيل مطحون
مع إمرار مرود معجون زنجبيل بعسل نحل
على العينين قبل النوم



للدوخة ودوار البحر :


تصنع أقراص من زنجبيل مطحون مع سكر نبات مطحون ونشا
بنسبة 1 : 3 وتجفف في الظل
ويستحلب قرص عند الشعور بالدوخة أو قبل السفر
( القرص يكون في حجم الكرزة )



لتقوية النظر :


يشرب عصيرجزر عليه ربع ملعقة صغيرة
من زنجبيل مطحون
وتغسل العينين بمغلي الشمر صباحا



لعلاج بحة الصوت وصعوبة التكلم :

تدهن الحنجرة بمعجون الزنجبيل والنعناع وزيت الزيتون
بنسبة 1: 1: 3 مع شرب مغلي اليانسون
محلّى بسكر نبات أو مص سكر نبات



لتطهير الحنجرة والقصبة الهوائية :

نفس الطريقة السابقة مع مضغ البقدونس
وشرب نقيع اللبان الدكر والعسل.


للتوتر العصبي :

ينقع زهر الخزامى قدر ملعقة صغيرة
في نصف كوب ماء ويترك من المساء للصباح
ثم يصفى ويحلّى بعسل نحل
ويضاف إليه ربع ملعقة من الزنجبيل المطحون
ويشرب عند اللزوم


للأرق والقلق :

يشرب كوب حليب ساخن
عليه ربع ملعقة صغيرة من زنجبيل مطحون
مع دهن الجسم بزيت زيتون
ولا تنسى قراءة القران وذكر الله :

ألا بذكر الله تطمئن القلوب


للتبلد الذهني :

يشرب كوب حليب مغلي
ويخلط فيه ربع ملعقة زنجبيل مطحون
ويؤكل بعده زبيب مع حب الصنوبر بما تيسر


مفرح ومنعش :


يشرب مغلي الزنجبيل مع الحبة السوداء والنعناع
قدر كوب كل استنشاق أزيج الياسمين أو الريحان وهو غض.




لتقوية الفحولة والجسم
ومكافحة الأمراض وتجنب الوهن والخمول:

ما وجدت منشطا للجسم مثل الزنجبيل المحلى بالعسل
كما ان أكل المربى بالعسل مع الفستق والخولنجان
فكما يقول داود الأنطاكي في تذكرته
فيه سر عظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الزنجبيل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الرسمي للشيخ رجب ديب حفظه الله تعالى :: «»«»«»«» المنتدى العام «»«»«»«» :: الساحة المنوعة-
انتقل الى: