المنتدى الرسمي للشيخ رجب ديب حفظه الله تعالى

عــــنــــدمــــا يـــجــــتـــمـــع الـــخــــيـــال مـــع الــــواقـــع فـــي تــــفــــكـــيـــر حــــر
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رسالة إلى حفّاظ القرآن الكريم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيف الحق
عضور مؤثر
عضور مؤثر


ذكر عدد الرسائل : 75
العمر : 27
العمل : طالب
المزاج : متفائل بالخير
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رسالة إلى حفّاظ القرآن الكريم   الجمعة أغسطس 01, 2008 8:51 am

يكسوهم العز أثـــواباً مطهــــرة * ومالهم في مجال اللغـو أفعـالُ
ماذا بقول كمدح المادحــين لكـــم * فليس مطلبنا جـاه ولامــالُ
لكنه الحب في قلبي سقـــاه دمــي * في منهج الله هذا الحب سلسالُ
لكــم بأعماق أعماقــي معانقـــة * تسامقت من بذور الصدق أنجالُ
آباءنا أنتم الأعلون فابتهــجــــوا * بموسم الخير أن الخـير هطـالُ
آباءنا إن شكري قاصـــر وجـــل * تكاد ألا تفي بالحــال أقــوالُ
شكراً لكم والعقول اليــوم مفـرغــة * يصدها عن دروب الخير عقــال
أبناؤكم في ربيع العمـر ما صرفـــت * عقولهم عن كلام الله أشـغــالُ
ما ضر أبناءكم منكـــم مناصحـــة * وإن قسوتم ففي الإصباح آمــالُ
ياقارئاً لكتــاب الله أنت فتـــــىً * للمكرمات بــإذن الله حمــالُ
إني أناديك من بين الأنــام وقـــد * أحاط بالقوم أخطــار وأهـوالُ
اربأ بعلمك عن دنيــا تدنســــه * فكل علم لغير الله صلصــــالُ
ياصاحب الفقه إن الفقـه مكرمـــة * يسمو بها في ذرى الأمجاد أبطالُ
تبكي السماء إذا مافارقــت جســداً * روحُ التقي الذي للخير فعـــالُ
أعـــزك الله بالقــرآن تحفظــه * أكثر من الذكر فالنسيان قتــالُ
ما عـز من كانت اللذات تشغلــــه * ولا لمن ضيع القرآن أبــدالُ
أد الأمانة وانهض فاللئــام بغـــوا * في قولهم وانطوى بالمكر ضلالُ
ساروا على نهج شرذمة مضللــــة * لسيفهم عن دنئ القول إرقــالُ
لايخدعنك منهــم حلـــو السّنــة * واقرأ (براءة) تعرفْ لحن ماقالوا
حقائق القوم في التـاريخ ملعنــــة * قد انبرى منهمُ ذئب ورئبـــالُ
قد أرضعتهم حضـــارات الــذين لهــم * في مشرق الأرض أوفي الغرب أوحال
أفكارهم يا أخــا الإسـلام جامـــدة * لا جزر فيها ولا ميــمُ ولا دالُ
قالوا الشريعة في عصر الفضاء لهــا * آثارها إنها للفكر تغتـــــالُ
في عصرنا اليوم أفكـــار مغربـــــة * تهوى هوىالغرب،قالوا تلك أفضالُ
قالوا بأن كتـــاب الله مبــــدؤه * خلقٌ ؛ وقد كذب الرحمن ما قالوا
كتابه منزلٌ والحــق أنـزلــــه * وان تبجح بالإلحاد جهــــالُ
فليسألوا أين أرباب الهــوى ذهبـت * عقولهم ، إذ بدا بالكفر أذيــالُ
وليسألوا عن دعاة الحـق إذ صدعوا * بأمرهم بلغوا لله مانالــــوا
أين (الكناني) إذ نـــاداه مبتــدعُ * (بشر بن غياث) في دعواه دجالُ
أين الذي أخرس الكذاب عن ســفهٍ * إذ حّرف القول عن معناه محتالُ
هذا (الكناني) يا (مأمون) فانتبهــوا * لاتأخذّن بما قال الأطفيــــالُ
حتى علتْ همت (المأمون) عندئــذٍ * إن (المريسيّ) فيما قال ذيــالُ
أذاقه الله ذُلاً فـــــوق طاقـتـه * جزاء من كان بالتحريف يختـالُ
أين (ابن حنبل) عن أذناب علمنــة * لها على أهل دين الله أحبــالُ
أين (ابن حنبل) إذ كانت مبـــادؤه * أصيلةً لفظه بالصدق زلــزالُ
عقيدتي في الهي لايخالطــــــها * شك وليس لرب العرش أمـثالُ
يا أيها الناس دين الله ليس هـــوى * ماكل من بهرج الألفاظ مفضـالُ
في قومنا يا (إمام الحق) من عصفـت * بهم أعصاير زيغ حيثما جــالُ
إنا نرى الناس في إعراضهم سلكــوا * فجاج من غرهم بالله أهمـــالُ
يتلى الكتاب عليهم لاتـــــرق لـه * قلوبهم وانثنى عن فهمه البـالُ
أقول بعض قلوب الناس قاسيــــة * عشاق دنيا وعن شرع الهدى مالُ
لو أنزل الله قراءناً علـى جبـــــلٍ * لزلزلت خشية لله أجبــــالُ
داووا قلوباً من الأسقام باليــــــة * إن القلوب إذا لم تحي أطـلالُ
في سورة من كتاب الله جامعـــــةٍ * في آية (النور) تفصيل وإجمالُ
فاستيقظوا وانظروا فالمــوت ألهاكـمُ * عنه التكاثر والأرزاق تنهــالُ
قوافل الموت تعدوا بالأنــام ومـــا * لسيرها في طريق الموت إقفالُ
ومن بنا الدور وازدانت سعادتــــه * لابد يوماً إلى الرحمن رحــالُ
فاغفر لنا يا الهي كلَّ ماكسبـــــت * قلوبنا فالذنوب اليوم جُثَّــالُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رسالة إلى حفّاظ القرآن الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الرسمي للشيخ رجب ديب حفظه الله تعالى :: «»«»«»«»المنتدى الاسلامي «»«»«»«» :: القرآن وعلومه-
انتقل الى: